لقاح جديد  يقضي على السمنة

لقاح جديد يقضي على السمنة

0

الاشخاص الذين يكافحون من أجل الحفاظ على وزنهم المثالي هم من يرغبون في التخلص من الدهون الغير المرغوب فيها، يبدو على وشك تحقيق ذلك دون سعي أو عناء.
اكتشف العلماء لقاح جديد يمنع الأشخاص في كسب الدهون، بعد عثورهم علي أدلة تثبت ترابط وثيق بين السمنه والفيروسات المعدية

حيث تشير الدراسات التي تم أجرائها على الحيوانات  أنه عند وجود الفيروس يصبح مسؤل عن زيادة تصل ل 15 % من وزن الجسم.

ينقسم تأثير الفيروس الي شقين، قد لا يسبب تراكم الخلايا الدهنية ويؤدي إلى حدوث التهاب بها فقط، بل و يمنعها من الموت ويطردها خارج الجسم، فتتراكم الخلايا المصابة، ما يؤدي إلى السمنة.
وضحت دراسة بعد استخدام عينات من الأنسجة السليمة لـ80 امرأة مصابة بسرطان الثدي، كشفت النتائج عن 4 معاناة من بين كل 5 من زيادة الوزن. وعلى الرغم من ان يصبح الرابط نتيجة لسرطان الذي يجعل العدوى أكثر احتمالا

الا أن دراسات  أخرى وضحت نسبه  30% على الأقل من البدناء مصابون بالعدوى، لكن 11% فقط من يتملك وزن صحي مصابون بالفيروس.

وقام الدكتور ريتشارد أتكينسون، الأستاذ الفخري في جامعة ويسكونسن، بتسجيل براءة اختراع لقاح للفيروس لكنه لم يجذب التمويل الكافي
صرح قائلا اختبروا اللقاح في الحيوانات وحال دون انتقال الفيروس من الخلايا الدهنية، ويقول إن اللقاح يمكن أن يمنح للشباب لحمايتهم من الإصابة بالفيروس ووقف تراكم الخلايا الدهنية.

وأضاف أن ملايين الاشخاص  يموتون حول العالم  بسبب امراض ترتبط  بالسمنة كل عام، و يمكن للقاح أن ينقذ آلاف الأرواح.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق