رئيس الوزراء يوافق علي زيادة بدلات أعضاء “نقابة الصحفيين”

0
كتب: محمد أبوطالب
عقد مجلس نقابة الصحفيين اجتماعاً له، اليوم الاثنين، برئاسة النقيب عبدالمحسن سلامة، وطالب النقيب في بداية الاجتماع بالوقوف دقيقة حدادا على أرواح شهداء مصر في التفجيرات التي وقعت في طنطا والإسكندرية، أمس الأحد.
وأكد مجلس النقابة فى بيان له، تفهمه الكامل للظروف الاستثنائية، التي تعيشها مصر، مشدداً على الدور الذي  يقوم به الإعلام  في مواجهة كل أعمال الإرهاب والتطرف، وتصديه بالدفاع عن قضايا المجتمع، متابعا:” إلا أنه في ذات الوقت يرفض مصادرة الصحف  أو التضييق عليها، ويؤكد على أن التعامل بين مؤسسات الدولة يتم في إطار الالتزام بالدستور والقانون”.
وأشار المجلس إلى أنه استكمل تشكيل اللجان النقابية، وتولى الزميل محمد خراجة لجنة الرعاية الاجتماعية، والزميل محمود كامل اللجنة الثقافية، والزميل محمد سعد لجنة الشئون العربية والخارجية، والزميل عمرو بدر لجنة المعاشات والخدمات، فيما تم تشكيل لجنة للتشريعات برئاسة النقيب وجميع أعضاء المجلس.
وتابع مجلس النقابة بيانه قائلا:”كما تولى الزملاء محمد خراجة وأيمن عبد المجيد عضوية لجنة القيد الاستئنافي، وأبوالسعود محمد ومحمود كامل ومحمد سعد  عضوية لجنة التسويات، ومحمود كامل وحسين الزناتي عضوية هيئة التأديب، وعمرو بدرعضوية لجنة التأديب الاستئنافي ، وحاتم زكريا ممثل النقابة في لجنة الطباعة، ومحمد خراجة وعمرو بدر ممثلا مجلس النقابة  في صندوق التكافل”.
كما قرر مجلس النقابة إعادة فتح باب العلاج للزملاء  الذين لم يشاركوا  فيه من قبل لمدة أسبوع، وعرض النقيب ما تم الاتفاق عليه في اللقاء مع المهندس شريف إسماعيل رئيس الوزراء، والمهندس خالد عبد العزيز وزير الشباب، مؤكداً على موافقة رئيس الوزراء علي زيادة بدل ومعاشات أعضاء النقابة ، بداية من يوليو المقبل ، ومد فترة سماح تنفيذ مشروع إسكان الصحفيين بأكتوبر .
كما أشار النقيب إلى موافقة وزير الشباب والرياضة على دعم النقابة فى الأنشطة المختلفة للوزارة لصالح الأعضاء، خاصة فيما يتعلق بالنادى النهري بالبحر الأعظم، فيما عرض أبو السعود محمد الأمين العام المساعد ملف الشهادات المزورة علي المجلس، وأكد  المجلس على الاستمرار فى فحص الشهادات بشكل سريع لكل الأعضاء بداية من تاريخ إنشاء النقابة وحتى الآن ، وعرض النتائج على المجلس فور الانتهاء من الملف .

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق