الزراعة تعيد إحياء مشروع تسمين العجول البتلو

0

كتب – هاني حسني

أعلن الدكتور عبدالمنعم البنا، وزير الزراعة واستصلاح الأراضي، إعادة إحياء مشروع تسمين العجول البتلو، بالتنسيق مع البنك الزراعي المصري، بهدف دعم المربين، والمساهمة في النهوض بالثروة الحيوانية في مصر.

وقال البنا، إن إحياء المشروع يأتي ضمن تكليفات وتوجهات الحكومة والقيادة السياسية في مصر، للعمل على تنمية الثروة الحيوانية، والنهوض بها، لتقليص الفجوة في البروتين الحيواني، فضلاً عن خفض أسعار اللحوم، كذلك التيسير على المربين، ورفع مستوى معيشتهم وزيادة دخولهم.

وأكد الوزير، أنه سيتم تذليل جميع العقبات التي تواجه المشروع، وتصحيح المسار بغرض إصلاح منظومة إدارة المشروع، وعدم السماح بأي تلاعب في المنظومة الجديدة.

ومن جهتها قالت الدكتورة منى محرز، نائب وزير الزراعة لشؤون الثروة الحيوانية والداجنة والسمكية، إن قرار الدكتور عبدالمنعم البنا، وزير الزراعة واستصلاح الأراضي، رقم 546 لسنة 2017، بتشكيل مجلس إدارة المشروع القومي لإحياء البتلو، برئاستها، يعتبر إشارة البدء للعمل على إعادة تحريك عجلة نشاط المشروع، ووضع آليات التنفيذ والأسس والقواعد المنظمة له.

وأوضحت «محرز» أنه سيتم منح قروض للمربين بفائدة متناقصة تبلغ 5%، شاملة المصاريف الإدارية، بحيث يكون أجل القرض بحد أقصى سنة واحدة، دون النظر إلى عدد دورات التسمين، لافتة إلى أن هذا القرض يستفيد منه صغار المربين والمزارعين والجمعيات التعاونية للإنتاج الحيواني، وشباب الخريجين لتسمين عجول البتلو.

ومن المقرر أن تبدأ الوزارة في تنظيم عدد من البرامج الإرشادية والتوعوية لصغار المربين، حيث تشمل أهمية التحصينات والتغذية السليمة لضمان سلامة الحيوان، وذلك خوفًا على المستفيدين من التعثر وحفاظًا على المال العام من الإهدار.

 

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق