الداخلية: ضبط 13 إرهابيا وقنابل وأسلحة نارية وألغام بمحافظات الدلتا

0

 

كتب – سالي إسحاق

أعلنت وزارة الداخلية، نجاح أجهزة الأمن، في ضبط 13 متهما، منتمين لخلايا يشتبه بتورطها في تنفيذ عمليات عدائية ضد الدولة ومنشلآتها الحكومية والكنائس، وكذلك ضبط مزرعتين بنطاق محافظتي البحيرة والإسكندرية، وبداخلهما أسلحة نارية ومواد متفجرة وعبوات ناسفة وقنابل ألغام مضادة للأفراد.

وقالت وزارة الداخلية في بيان رسمي لها، اليوم الأحد: «إستمراراً للجهود المبذولة لملاحقة الجناح المسلح لتنظيم الإخوان الإرهابي، والتى أسفرت مؤخراً عن ضبط العديد من عناصره المرتكبين للعديد من الحوادث الإرهابية، فقد توافرت معلومات لقطاع الأمن الوطنى تفيد صدور تكليفات من قيادات الإخوان بالخارج للقيادات داخل البلاد بتشكيل مجموعات لهذه الكيانات بمحافظات (دمياط، البحيرة، الإسكندرية، كفر الشيخ) لتنفيذ سلسلة من التفجيرات والعمليات العدائية ضد مؤسسات الدولة ومنشآتها الحكومية والمسيحية وعدد من الشخصيات العامة ورجال الشرطة بهدف إحداث حالة من الفوضى وعدم الإستقرار والعمل على تأجيج الفتن الداخلية».

وأضاف البيان: “تم تحديد وضبط عدد 13 من تلك العناصر الإرهابية في الإطار القانونى وهم كلاً من:

– بلال عاطف خالد الزيات (مواليد 1/9/1993 – طالب – يقيم البصارطة / مركز دمياط).
– وعلاء إبراهيم محمد الصياد (مواليد 19/12/1987–حاصل على بكالوريوس حاسبات- يقيم البصارطة / مركز دمياط).
– وأحمد عاشور حلمى الصياد (مواليد 1/1/2001 –نجار- يقيم البصارطة / مركز دمياط).
– وعلى إبراهيم محمد الصياد (مواليد 14/1/1991- طالب- يقيم البصارطة / مركز دمياط).
– ومحمد حماد عبدالغنى سليم (مواليد 15/4/1986–نجار موبيليا- يقيم البصارطة / مركز دمياط).
– وأحمد زكريا فهمى الشويخى (مواليد 4/8/1999–دبلوم صنايع ويعمل إستورجى- يقيم البصارطة / مركز دمياط).
– وحسن حسن خالد الزيات (مواليد 1/10/1998- طالب ويعمل نجار موبيليا- يقيم البصارطة / مركز دمياط).
– ورفعت رفعت محمد العربى أبوغزاله (مواليد 1/6/1993- طالب بكلية الشريعة والقانون جامعة طنطا- يقيم البصارطة / مركز دمياط).
– وأحمد مصطفى السيد خليل (مواليد 17/1/1991–مهندس- يقيم ش أحمد أبوسليمان ثان الرمل / الإسكندرية).
– ومحمد عبدالعاطى الحمادى على (مواليد 12/2/1988–عامل بمخزن الشركة المصرية للصناعات الغذائية- يقيم ش 3 التقوى من مسجد عباد الرحمن / الدخيلة / الإسكندرية).
– وعادل جمعة صالح محمد الجزار (مواليد 6/8/1980–دبلوم صنايع- يقيم 38 ش رضا رشيد القبارى /مينا البصل / الإسكندرية).
– وأحمد محمد إبراهيم السملاوى (مواليد 3/11/1988–نقاش- يقيم أرض الخوجة الرمل ثان / الإسكندرية).
– ومحمد مجدى إسماعيل حسن (مواليد 5/3/1975–نقاش- يقيم ش شعوط أبوسليمان ثان الرمل / الإسكندرية).

وأضاف البيان: “كما تم تحديد مزرعتين بنطاق محافظتى (البحيرة، الإسكندرية) يمتلكهما القياديين شكرى نصر محمد البر، رجب عبده عبده مغربى (مسئولى التنظيم بمحافظة كفر الشيخ) عبارة عن العديد من المخابئ السرية تحت الأرض يتم إستخدامهما كأوكار لتصنيع العبوات المتفجرة وتخزين الأسلحة والذخائر بمختلف أنواعها لحين تسليمها للعناصر المنفذة للحوادث الإرهابية”.

وذكر البيان: “تم توجيه القوات اللازمة بمشاركة قطاعات الوزارة المعنية ورجال الحماية المدنية وفرق المفرقعات لإستهداف وتفتيش المزرعتين عقب إستئذان نيابة أمن الدولة حيث أسفرت النتائج عن ضبط عدد من أجهزة تصنيع مادة RDX شديدة الإنفجار تستخدم في تصنيع العبوات المتفجرة، كميات هائلة من بودرة وعجينة RDX، وعاء حديدى كبير الحجم يستخدم في تكثيف الحمض الخاص بمادة RDX، وأعداد كبيرة من البنادق الآلية والأسلحة الرشاشة والخرطوش وبنادق FNوالسلاح الجرينوف المتعدد والطبنجات 9مم بالإضافة لكميات كبيرة من الذخائر والخزن الخاصة بها”.

وضبطت قوات الأمن بالمزرعتين ألغام أرضية مضاده للأفراد مدون عليها عبارات باللغة الفارسية، قنابل F1يدوية، كميات كبيرة من القطع الحديدية صغيرة الحجم ورلمان البلى يستخدم في تجهيز العبوات الناسفة، كميات كبيرة من بوادىء الإنفجار معدة للإستخدام وتحت التجهيز، دوائر توصيل كهربائية ومعدات للتفجير عن بعد، كميات كبيرة تزن نصف طن من مادة نترات الصوديوم، كمية من مادة TATB شديدة الإنفجار، 12 مفجر حربى يستخدم في إعداد الأحزمة الناسفة.

وتمكنت من ضبط عدد كبير من العبوات الناسفة مختلفة الأحجام جاهزة للتفجير وهياكل عبوات متفجرة بداخلها قطع حديدية صغيرة الحجم، كمية من حمض النايتريك، أقماع نحاسية تستخدم في تكبير وتوجيه الموجة الإنفجارية، نظارة مزودة بكاميرا وكارت ميمورى (محمل عليه بعض الأهداف المزمع إستهدافها)، كمية كبيرة من المواد الكيميائية والأدوات والآلات المستخدمة في تصنيع العبوات المتفجرة، حيث تم إتخاذ الإجراءات القانونية، وتوالى نيابة أمن الدولة العليا التحقيق فيها، وجارى ملاحقة العناصر الهاربة السابق الإعلان عن صورهم وبياناتهم، كما تهيب الوزارة بالمواطنين بسرعة الإبلاغ عن أية معومات تسهم في ضبطهم.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق