إخلاء سبيل الضباط المتهمين بتعذيب «مجند حتى الموت».

0

كتب- محمد أبوطالب

 

أمر قاضي المعارضات بمحكمة جنوب الجيزة، أمس، بإخلاء سبيل رئيس مباحث مباحث قسم شرطة الهرم، ومعاونة، ووكيل فرقة المباحث بالقسم، بكفالة مالية قدرها 10 آلاف جنيه لكل منهم، وذلك للمرة الثانية على التوالي، بتهمة تعذيب «مجند» حتى الموت داخل القسم، بعد احتجازه 22 يومًا للاشتباه به في قتل جدته، دون إخطار النيابة العامة.

 

كانت نيابة حوادث جنوب الجيزة، استأنفت على قرار قاضي المعارضات في المرة الأولى، عندما أخلى سبيل الضباط الـ3، بكفالة 5 آلاف جنيه لكل منهم، وقبلت المحكمة استأنف النيابة.

وتحقق النيابة في روايتين في القضية، الأولى طرحتها أسرة المجند، بتعرضه للتعذيب حتى الموت داخل قسم شرطة الهرم، والرواية الثانية رواها ضباط قسم الهرم أنفسهم بأن المجند لقي مصرعه نتيجة حالة إعياء إصابته أثناء مناقشته حول مقتل جدته العجوز.

وواجهت النيابة الضباط بأقوال أسرة المجني عليه، لأنه تم احتجازه لأكثر من 20 يومًا داخل القسم، فأفاد الضباط بأن الشاب لقي مصرعه يوم ضبطه، ولم يتم احتجازه دون إخطار النيابة، وفي سبيل التأكد من تلك المعلومة قام فريق النيابة أثناء إجراء المعاينة التصويرية ومناقشة المحبوسين داخل حجوزات قسم الهرم بعرض صورة للمجني عليه على المحتجزين، وأكد بعضهم تواجده بالفعل برفقتهم داخل الحجز قبل 20 يومًا.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق