إبراهيموفيتش يدرس إعتزال كرة القدم بعد الصليبى

0

كتب- محمد أبوطالب

كشفت صحيفة “ريكورد” البرتغالية، أن السويدى زلاتان إبراهيموفيتش مهاجم مانشستر يونايتد الإنجليزي، يدرس إعتزال كرة القدم، بعد الاصابة المروعة التى تعرض لها خلال مشاركته فى مباراة الفريق أمام أندرلخت البلجيكي التى أقيمت مساء أمس بملعب “أولد ترافورد”، فى إياب الدور ربع النهائى بمسابقة الدوري الأوروبي “اليوروباليج”.

ذكرت الصحيفة، أن إبراهيموفيتش لن يعود للملاعب قبل حلول عام 2018، بعدما تعرض  تعرض لقطع فى الرباط الصليبى الأمامى وقطع فى الرباط الصليبى الخلفى أيضا.

وأشارت الصحيفة إلى أن إبراهيموفيتش يعتقد أنه لن يعود إلى مستواه المعهود عقب تعافيه من الإصابة، لاسيما وأنه يبلغ حالياً 35 عاماً، لذلك يفكر المهاجم السويدى فى وضع حد لمسيرته في ملاعب كرة القدم.

جدير بالذكر أن إبراهيموفيتش قاد مانشستر يونايتد للحصول على بطولتى “الدرع الخيرية”، وكأس رابطة الأندية الانجليزية للمحترفين.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق